الأثنين: 20 سبتمبر، 2021 - 11 صفر 1443 - 11:19 مساءً
اخر الاخبار
عربي ودولي
الجمعة: 17 مارس، 2017
Police stands in front of a house on March 25, 2016 in Duesseldorf, where a suspect Samir E was arrested yesterday.
According to media information, he might be connected to the Brussels attacks. / AFP / dpa / Marius Becker / Germany OUT        (Photo credit should read MARIUS BECKER/AFP/Getty Images)

وجهت السلطات الألمانية، الاتهام رسميا لمراهق مغربي- إسباني على خلفية جريمة اغتصاب وإيذاء امرأة في 90 من عمرها.

وحسبما أوردت صحيفة “ديلي ميل” البريطانية، الخميس، فقد وقعت حادثة الاغتصاب في الثاني من أكتوبر الماضي عندما كانت المسنة تهم بالخروج من كنيسة في مدينة دوسلدورف غربي ألمانيا.

وأوضحت أن المراهق ( 19 عاما) اقترب من المسنة وطلب منها مالا، وعندما ردت بأن لا ما لديها صرخ في وجهها وسحبها عنوة إلى فناء مجاور، حيث قام باغتصابها وحاول خنقها وشد شعرها بقسوة، كما سرق مفتاح منزلها.

وأشارت إلى أن الادعاء العام وجه للمهاجر تهم الاغتصاب والإيذاء والسرقة، وذكر أن المسنة باتت بحاجة إلى علاج مستمر إثر الاعتداء.

وسيواجه المتهم حكما بالسجن لمدة 15 عاما في حال إدانته.