الخميس: 4 يونيو، 2020 - 12 شوال 1441 - 08:16 مساءً
اخر الاخبار
عربي ودولي
الخميس: 15 فبراير، 2018
سوريا-4-696x464

اكد المحلل والعضو في التحالف الوطني الامريكي لمناهضة الحرب جو لومبارد، الخميس، أن الولايات المتحدة تستخدم قضية الهجمات الكيمياوية في سوريا كذريعة لمواصلة وجودها العسكري في ذلك البلد.

ونقل موقع برس تي في الايراني عن لومبارد قوله إن “سياسة الولايات المتحدة مكشوفة في محاولة تغيير النظام في سوريا وقد استخدمت الإرهابيين لتنفيذ هذه السياسة”.

واضاف لومبارد أنهم “يقولون إن داعش هزم في سوريا، فما هو الدور الذي يتعين على الولايات المتحدة أن تلعبه هناك بعد الآن؟ الولايات المتحدة لم يكن لها الحق في أن تكون في سوريا، ولم تدعى الى هناك ، بل سوريا دولة ذات سيادة وليس لدى الامريكان  الحق في مهاجمة القوات السورية أو أي شخص آخر في ذلك البلد”.

وكانت الولايات المتحدة و حكومات غربية قد اتهمت  في عدة مناسبات الحكومة السورية باستخدام الأسلحة الكيميائية ضد المسلحين. ونفت دمشق هذه الادعاءات قائلة انها تهدف الى تكثيف الضغوط على القوات الحكومية وتأخير نجاحها فى الحرب ضد الارهابيين.