الأربعاء: 21 أبريل، 2021 - 09 رمضان 1442 - 04:17 مساءً
اخر الاخبار
سياسة
الخميس: 27 يوليو، 2017
maliki1

اعتبر محافظ نينوى السابق اثيل النجيفي، اليوم الخميس، ان من يسمون بـ”سنة المالكي” لعبوا دوراً في تعزيز الطائفية بالبلاد، مشيرا إلى انهم اطلقوا سراح ارهابيين من السجون من أجل غايات انتخابية.

وقال النجيفي، في منشور على صفحته في الفيسبوك ان “من يسمون بسنة المالكي لعبوا دورا كبيرا في تعزيز الطائفية في العراق، فهم الذين كانوا يحملون للحكومة وللاجهزة الامنية الصورة السوداوية عن مجتمعهم الذي كان يرفض تمثيلهم”.

وأضاف، “هم انفسهم الذين كانوا يستخدمون تلك الاجهزة كأدوات لضرب خصومهم و لإخافة البسطاء في مجتمعهم ولطالما أطلقوا سراح الإرهابيين للحصول على أصوات انتخابية، ولطالما كانوا وسطاء الفساد بين مجتمعهم والضباط الفاسدين”.

وتابع قائلا: “هؤلاء لم يكونوا فقط من النواب والمسؤولين بل معهم كثير من الامعات ومدعي المشيخة زورا والذين كانوا يحومون حول الضباط الفاسدين وقيادات الأحزاب ويعتاشون على حالة الخلاف والشقاق”.

واشار الى ان “المشكلة الكبرى في انهم كانوا يجدون رأس السلطة يستمع لرأيهم ويخطط على اساسه بما يضر بمصلحة سلطته وديمومة بقائه.