الثلاثاء: 11 ديسمبر، 2018 - 02 ربيع الثاني 1440 - 02:04 مساءً
اخر الاخبار
عربي ودولي
الأحد: 18 مارس، 2018
191732018_MALKOMMM

حذرت استراليا من ان استخدام تطبيقات الرسائل المشفرة يشكل اكبر تهديد يواجه وكالات الاستخبارات في العصر الحديث، فيما تعهد قادة دول جنوب شرق اسيا تفعيل التعاون من اجل مكافحة الارهاب.

وخلصت قمة جمعت رابطة دول جنوب شرق اسيا (اسيان) واستراليا في سيدني الى ان استخدام “الشبكة (الاكترونية) السوداء” يشكل مشكلة متفاقمة، ويتعين على دول المنطقة تنسيق الجهود من اجل ابقاء الامور تحت السيطرة.

وقال وزير الشؤون الداخلية الاسترالي بيتر داتن في القمة إن “استخدام الارهابيين والمجرمين لتطبيقات الرسائل المشفرة قد يشكل اكبر انتقاص من القدرات الاستخبارية في العصر الحديث”.

واكد ان السبيل الوحيد من اجل التصدي للمشكلة وللاستخدام المتزايد للانترنت من قبل جماعات كتنظيم داعش بهدف تجنيد اعضاء جدد ودفعهم الى التطرف، هو بالعمل معا.

بدوره قال رئيس الوزراء الاسترالي مالكولم ترنبول “علينا ان نكون دائما متأهبين وان نعمل باستمرار مع جيراننا في المنطقة”، مشيرا الى ان الارهاب اصبح اكثر فاكثر عابرا للبلدان.

واضاف ترنبول إن “تقاسم المعلومات يكتسب اهمية كبرى. نعلم جميعا بان ما قد يبدو غير ذي اهمية كبرى، او معلومة استخبارية غير ذات صلة، قد يكون القطعة المفقودة التي تحل احجية التحقيق الذي يجريه شخص آخر”.

واعتبر ان “الثقة والتشارك والتعاون تكتسب اهمية قصوى”.

وفي ختام يوم من المحادثات حول سبل التصدي للارهاب وقع القادة المشاركون في القمة مذكرة تفاهم للعمل معا من اجل التوصل الى “تشريع افضل سبل التصدي للارهاب”.

واتفق المجتمعون على اجراء حوارات اقليمية وورش عمل حول الادلة الالكترونية والاستخبارات المالية وطرق التصدي للتطرف عبر الانترنت.