الجمعة: 16 نوفمبر، 2018 - 07 ربيع الأول 1440 - 06:23 مساءً
اخر الاخبار
عربي ودولي
الأثنين: 5 مارس، 2018
NB-230954-636558357742109255

أعلن نائب المدير العام ل‍وزارة الخارجية الإسرائيلية ألكسندر بن تسفي، الاثنين، أن إسرائيل تبحث مع روسيا الضمانات التي يمكن لموسكو أن تقيمها حول عدم اقتراب الوحدات الإيرانية من مرتفعات الجولان.

وقال بن تسفي للصحفيين، رداً على سؤال في هذا الصدد: “بالطبع نعم”.

وأضاف: “ليس سراً أبداً، أن هناك اختلاف في وجهات النظر بيننا وبين روسيا بخصوص إيران، وهذا مفهوم. موقفنا في هذه الحالة واضح: لقد شرحنا لزملائنا مراراً كيفية رؤيتنا للوضع، وأن التسوية في سوريا يمكن أن تبدأ فقط عندما لا تكون إيران هناك، وحزب الله والوحدات الشيعية”.

وأوضح نائب المدير العام لوزارة الخارجية الإسرائيلية، أن بلاده على اتصال دائم ووثيق بروسيا حول مسألة إخراج التشكيلات الشيعية من منطقة خفض التصعيد الجنوبية في سوريا. وقال بن تسفي: “نحن على اتصال وثيق مع روسيا حول هذه المسألة، كما هو الحال مع الأمريكيين والأردنيين. لكن هذا بديهي، من هو صاحب أكبر تواجد الآن في سوريا؟ روسيا. ولذا بالطبع فإن اتصالاتنا مع الروس في هذه المسألة أكثر تواترا وكثافة”.

وأضاف: “مفهوم أن الوضع لم يستقر تماما. لأنه يجب، حسب الاتفاقيات، سحب التشكيلات الشيعية عن الخط إلى مسافة معينة. هذا لم ينفذ بعد. لكن هذا بالتحديد ما نعمل عليه الآن”.