الأحد: 24 أكتوبر، 2021 - 17 ربيع الأول 1443 - 07:25 مساءً
اخر الاخبار
اقتصاد وأعمال
الثلاثاء: 12 ديسمبر، 2017
Capture

ارتفعت الأسهم الأوروبية مقتربة من أعلى مستوى في أربعة أسابيع أمس، إثر مكاسب الأسواق في آسيا. في حين لقيت دعماً إضافياً من الأداء القوي لأسهم شركات المال والصناعة.
وارتفع المؤشر «ستوكس 600» الأوروبي 0.22 في المئة، وقادت البنوك المكاسب على مستوى القطاعات وزاد مؤشرها 0.6 في المئة، عقب اتفاق الأسبوع الماضي حول قواعد مصرفية عالمية جديدة.
وتعافى المؤشر جزئياً من الخسائر التي تكبدها في تشرين الثاني (نوفمبر) الماضي، لكن ظل أقل بنسبة اثنين في المئة عن أعلى مستوى في شهرين الذي سجله الشهر الماضي.
وتصدر المكاسب على «ستوكس 600» سهم «شتاينهوف» الذي زاد 13 في المئة ليكسر موجة خسائر حادة دامت لثلاث جلسات بعد اكتشاف مخالفات محاسبية، ومع سهم «ليوناردو» الإيطالية للصناعات العسكرية الذي صعد ثلاثة في المئة، إثر مذكرة تبعث على التفاؤل من «غولدمان ساكس».
وأغلقت الأسهم اليابانية على أعلى مستوى في 25 عاماً وسط تعاملات متقلّبة، إذ عوّضت مكاسب أسهم القيادية وشركات المال خسائر الشركات العقارية والبناء، وهوى سهم شركة «أوباياشي» أكثر من سبعة في المئة.
وهبط السهم بعد أنباء عن مداهمة من ممثلي إدعاء يحققون في ما تشير وسائل الإعلام إلى أنها مزاعم بتلاعب شركة البناء في العروض الخاصة بخط قطار في اليابان.
وصعد المؤشر «نيكاي» القياسي 0.6 في المئة إلى 22938.73 نقطة، مسجلاً أعلى مستوى إغلاق منذ أوائل 1992 ، بعدما كان مستقراً خلال معظم التعاملات الصباحية.
وارتفعت أسهم شركات المال، وزاد سهم مجموعة «ميتسوبيشي يو اف جيه» المالية 1.5 في المئة، ومجموعة «سوميتومو ميتسوي» المالية 2.3 في المئة، وشركة التأمين «تي اند دي» القابضة 1.3 في المئة.
ونزل مؤشر قطاع البناء 1.2 في المئة مسجلاً أسوأ أداء. وزاد المؤشر «توبكس» الأوسع نطاقاً 0.5 في المئة إلى 1813.34 نقطة.