الأثنين: 19 أكتوبر، 2020 - 02 ربيع الأول 1442 - 03:47 مساءً
اخر الاخبار
عربي ودولي
الخميس: 8 فبراير، 2018
NB-228995-636536698405154919

نشرت صحيفة “التايمز” البريطانية، الخميس، تقريرا عن الانتخابات الرئاسية المصرية المرتقبة تحت عنوان “السيسي يتخذ تدابير صارمة بحق معارضين دعوا إلى مقاطعة الانتخابات”.

وقال كاتب التقرير بيل ترو (مراسل الصحيفة من القاهرة)، إن السلطات المصرية تحقق مع شخصيات معارضة تطالب بمقاطعة الانتخابات المقبلة، مشيرا إلى أن بعضهم اتهم بمحاولة “قلب نظام الحكم”.

وأوضح ترو أنه رفعت شكوى ضد 13 شخصا دعوا الشهر الماضي إلى مقاطعة الانتخابات بعد انسحاب عدد من المرشحين المحتملين.

 وأضاف أن السيسي يخوض السباق الرئاسي الشهر المقبل أمام مرشح وحيد، ومن المتوقع يفوز فيه بولاية جديدة.

وأردف كاتب التقرير أن من بين الأشخاص الخاضعين للتحقيق حمدين صباحي، السياسي الاشتراكي الذي ترشح في الانتخابات الرئاسية في عام 2014 ضد السيسي، وخسر أمامه، وكذلك خالد داوود، رئيس حزب الدستور.

وقال: “هذه هي آخر صور القمع التي يتعرض لها منتقدي الدولة أو الانتخابات في مصر”.

ونقل عن داوود قوله إن ” هؤلاء الأشخاص وجهت إليهم تهم خطيرة منها، محاولة قلب نظام الحكم أو الخيانة التي قد يكون عقابها الإعدام في حال تمت إدانتهم”، مشيرا إلى أن بعضهم لا علاقة لهم بالحملة التي تدعو إلى مقاطعة الانتخابات.