الأحد: 29 نوفمبر، 2020 - 12 ربيع الثاني 1442 - 10:14 مساءً
اخر الاخبار
محليات
الثلاثاء: 20 ديسمبر، 2016
9

أكدت وزارة الصحة والبيئة،اليوم الاثنين، استمرار القيام بالإجراءات الرقابية والوقاية الإشعاعية في منطقة الحي الصناعي وناحية كميت في محافظة ميسان.
ونقل بيان للوزارة حصلت بغداد بريس ، على نسخة منه اليوم عن مدير مركز الوقاية من الإشعاع بشرى علي احمد، القول ان “المركز شدد على استمرار عمليات الفحص والمسح الإشعاعي في منطقة الحي الصناعي وناحية كميت في محافظة ميسان ردا على ما تداولته بعض وسائل الإعلام من تزايد الإصابات السرطانية فيها”.
وأشار إلى ان “المركز ينفي ما تم تداوله في بعض وكالات الأنباء عن تصريح احد أعضاء مجلس محافظة ميسان عن وجود تلوث إشعاعي في منطقة الحي الصناعي وناحية كميت، تؤدي إلى حالات إصابات سرطانية”, مؤكدا إن “مركز الوقاية من الإشعاع قام بأجراء التقييم البيئي الإشعاعي لهذه المناطق وتحديد تلوثها إشعاعيا في عام 2006 و منذ ذلك الوقت تقوم الفرق الفنية للمركز ومديرية بيئة ميسان بأجراء المسوحات الإشعاعية لهذه المواقع بصورة دورية”.
وأضاف، إن “فرق مركز الوقاية من الإشعاع أكدت إن المصادر المشعة في معمل ورق ميسان يقع ضمن مهام الهيئة العراقية للسيطرة على المصادر المشعة وان مهام مركز الوقاية من الإشعاع تتركز في الكشف عن المواقع الملوثة وتحديدها وتحديد وسائل الوقاية الواجب إتباعها للوقاية من الإشعاع وإبلاغ الجهات المختصة لمعالجة المواقع الملوثة وبخصوص هذه المناطق فقد قامت الفرق الفنية باتخاذ إجراءات وقتية بإحاطة المواقع الملوثة بأشرطة تحذيرية وتعليم المنطقة و وضع علامات تحذيرية بعدم اقتراب عموم الناس من هذه المواقع”.
وتابع ان “المركز وفور الكشف عن وجود تلوث إشعاعي في تلك المناطق قام بمفاتحة وزارة العلوم والتكنولوجيا / مديرية إدارة ومعاملة النفايات المشعة ولعدة مرات بضرورة إزالة ورفع المواد الملوثة من تلك المناطق وقامت المديرية بأعداد خطة لإزالة ورفع تلك المواد الملوثة لكن لم يتم توفير التخصيص المالي المطلوب من قبل مجلس محافظة ميسان، وكذلك عدم تقديم التعهدات الخطية الخاصة بالمتطلبات الامنية والإدارية والفنية لإدارة النفايات المشعة والتي من المفترض توقيعها من قبل وزارة العلوم والتكنولوجيا والمحافظة المعنية”.