السبت: 26 سبتمبر، 2020 - 08 صفر 1442 - 01:36 صباحاً
اخر الاخبار
سياسة
الأربعاء: 1 فبراير، 2017
جعفرط

شط العرب _ بغداد

دعا وزير الخارجية إبراهيم الجعفري يوم الاربعاء المجتمع الدولي لدعم العراق في الحرب ضد تنظيم داعش، متسائلا عما كان سيكون مصير دول المنطقة والعالم لو يم يقف العراق في وجه التنظيم.

جاء حديث الجعفري في كلمة العراق خلال الاجتماع الوزاريِّ الرابع لمُنتدَى التعاون العربيّ- الروسيّ الذي يـُعقد في أبو ظبي بدولة الإمارات العربية المتحدة.

ودعا الجعفري إلى أن تكون روسيا “شريكاً أساسياً لنا في مُواجَهة هذا الخطر الكبير (داعش)؛ لعزله، وتطويقه، والقضاء عليه؛ لما فيه مصلحة الطرفين”.

وتابع “إننا في العراق نثمِّن المواقف الروسيَّة الواضحة في تشخيص هذا التحدِّي ومُواجَهته؛ لأننا عانينا كثيراً منه، ومازلنا، ونتوقع أن تتضافر جُهُودنا مع روسيا الاتحاديَّة من أجل العمل، وبشكل حثيث على مُواجَهة هذا التحدِّي، والنهوض بكلِّ أعبائه”.

وأضاف الجعفري، “نأمل أن يأخذ المنتدى بعين الاعتبار أنَّ الحرب التي يخوضها العراق ضدَّ الإرهاب هي حرب يخوضها نيابة عن العالم أجمع، ودفاعاً عن القيم الإنسانيَّة، ولكم أن تتخيَّلوا ماذا كان مصير منطقتنا والعالم بأسره لو لم يتصدَّ العراقيُّون لهذا الخطر بهذه الهمَّة، وهذه الروحيَّة التي جنَّبت المنطقة والعالم أهوالاً كبيرة”.

وأشار إلى أن بلده يتطلع في المقابل إلى “دعم دول المُنتدى للعراق في حربه هذه ضدَّ تنظيم داعش الإرهابيِّ، ومساعدته في إغاثة النازحين، وإعادة إعمار المُدُن المُحرَّرة من سيطرة هذه العصابات الإجراميَّة، وتأهيلها تمهيداً لعودة أهاليها إلى مساكنهم، وتمكينهم من مُمارَسة حياتهم الطبيعيَّة، وتوفير المستشفيات لمرضاهم، والمدارس لأولادهم، وبقيَّة الخدمات”.