السبت: 27 فبراير، 2021 - 14 رجب 1442 - 10:07 مساءً
اخر الاخبار
سياسة
الثلاثاء: 23 مايو، 2017
NB-204794-636311319240078982

أكد رئيس التحالف الوطني عمار الحكيم، الثلاثاء، على ضرورة وضع معالجات “جذرية” لعمليات الخطف والتسليب والجرائم المنظمة في بغداد، فيما دعا لتقليل السيطرات الامنية في العاصمة ومنح الاستثمارات على ضفاف دجلة .

وقال الحكيم خلال مؤتمر صحفي عقده اليوم مع حكومة بغداد ، ان “العاصمة ما تزال تشهد عمليات خطف وتسليب وجرائم منظمة وخروقات ارهابية، وما زال السلاح يحمل بشكل واضح في بغداد”، داعيا الى “تطويق هذه الظواهر السلبية وابعادها وتقليل السيطرات وتخفيف الاختناقات المرورية ووضع تصور للمعالجة الامنية يعتمد على الجهد الاستخباري والتكنولوجيا الحديثة”.

وشدد الحكيم على ضرورة “ابعاد الحكومة المحلية عن الصراعات السياسية”، مشيرا الى “اهمية منح المشاريع الاستثمارية بمختلف الخدمات”.

وتابع الحكيم ان “بغداد فيها نهر دجلة يجوب باحياء عديدة بنيت على ضفاف دجلة”، مطالبا بـ”منح استثمارات على ضفاف دجلة وجلب مستثمرين يقدمون خدمات حقيقية للمواطنين”.

واكد الحكيم على “اهمية ابعاد المستثمرين السيئين اللذين اخذوا تراخيص ولم يفوا بالتزاماتهم تجاه بغداد”، موضحا ان “منطقة الكرادة تمثل الشريان الاقتصادي لبغداد، لكن اسواقها تشهد تراجعا حادا منذ التفجير الارهابي في نهاية العام المنصرم والى الان”.

ولفت الحكيم الى ان “موضوع الكرادة تمت مناقشته وهو كيف نعيد رونق هذه المنطقة وحيويتها، لتعود اسواقها عامرة”.

يذكر ان رئيس التحالف الوطني عمار الحكيم زار اليوم مجلس محافظة بغداد وعقد اجتماع مع رئيس المجلس واعضاء المجلس والقادة الامنين ومحافظ بغداد من اجل التباحث بضرورة النهوض بمستوى الخدمات بالعاصمة والاسهام بتنفيذ المشاريع المتعطلة من خلال تجاوز المعرقلات التي تقف دون تنفيذها وبالتعاون مع الجهات ذات العلاقة وباقي الوزارات الخدمية.