الجمعة: 25 يونيو، 2021 - 14 ذو القعدة 1442 - 10:31 مساءً
اخر الاخبار
سياسة
الجمعة: 30 يونيو، 2017
mu8tada-alsader

وجه زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر، الجمعة، بتشيكل لجان خاصة بالتنسيق مع الحكومة للتحقيق في سرقة اراض ببغداد وبيعها بطرق غير شرعية، بالاضافة الى عمليات “فساد” في موانئ البصرة، مؤكدا على محاسبة وعدم استثناء من يدعي الانتماء لتياره، فيما أهاب بالمواطنين التعاون و”عدم الخوف من الفاسدين”.

وقال الصدر : انه “لعدم وجود الرقابة الحكومية الصارمة ولعدم وجود الرادع المناسب حل الفساد في اوساط المجتمع العراقي، واهم تلك الملفات هي سرقة الاراضي وبيعها بطريقة غير شرعية”.
واضاف، انه “وجب علينا الوقوف وارجاع الحقوق لاصحابها”، مبينا ان “تم تشكيل لجنة خاصة بالتنسيق مع امانة العاصمة ومحافظة بغداد ووزارة الداخلية والاوقاف الشرعية لفرض سيطرتها على الاراضي وارجاعها لاصحابها او تسليمها الى ايادي امينة في الحكومة العراقية”.
وتابع، ان “يكون ذلك بحملة واسعة في العاصمة بغداد كمرحلة اولى لا تستثني احدا على الاطلاق، سواء في ذلك عوام الناس او غيرهم ممن يدعي الانتماء الينا”، داعيا “الاحزاب الى ان تتخذ نفس المنحى مع من ينتمي اليها”.
وأكمل، ان “على لجنة مكافحة الفساد ارسال الثقات الى الموانئ في محافظة البصرة للاطلاع على الفساد المتفشي فيها، والحد منه، ولاسيما اذعان منهم من يدعي الانتماء لنا، على ان ينسقوا مع الجهات المختصة في تلك المحافظة العزيزة”.
واورد، ان “هناك من يدعي الوصول بنا للقيام بصفقات تجارية في مفاصل الحكومة كافة والمطارات العراقية تحديدا، فعلى نخبة مكافحة الفساد الوقوف على الحقيقة لكي نتخذ الاجراءات اللازمة”.