الجمعة: 23 أكتوبر، 2020 - 06 ربيع الأول 1442 - 10:44 صباحاً
اخر الاخبار
رياضة
الثلاثاء: 6 فبراير، 2018
rgeg

حالة من الفوضى تسيطر على الكرة الإسبانية في الوقت الحالي بسبب أحداث ديربي كتالونيا بين جماهير ملعب كورنيلا آل برات وقلب دفاع نادي برشلونة جيرارد بيكيه.

المدافع الكتالوني تعرض لسيل من الإهانات من قبل جماهير إسبانيول ليأتي الرد بقسوة من خلال تسجيل هدف في مرماهم والاحتفال بطريقة مستفزة ثم تصريحات أكثر استفزازا أكد من خلالها أن إسبانيول لا ينتمي إلى كتالونيا وملاك النادي من الصين.

رئيس رابطة دوري الدرجة الأولى الإسباني لكرة القدم، خافيير تيباس أكد أن بيكيه مُهدد بالإيقاف بسبب طريقة احتفاله خلال التعادل 1-1 أمام إسبانيول الأحد الماضي، مدافع برشلونة وضع إصبعه على شفتيه للتعبير عن مطالبته للمشجعين بالصمت وهو ما تسب في غضب الجماهير.

وقال تيباس للصحافيين: ‘ستقرر اللجنة إذا ما كانت الإشارة تستحق العقوبة. علينا أن نتحدث عن واقع عمل إسبانيول بشكل رائع، وحتى لحظة هدف بيكيه لم يكن هناك أي سباب نحو عائلة بيكيه، وهو ما كنا نحن في رابطة الدوري نشعر بالقلق بشأنه. احتفاله أثار غضب المشجعين ورد البعض بتوجيه إهانات، وهو أمر غير مسموح به’.

الأمر المدهش أن تيباس لم يتحدث عندما احتفل ليونيل ميسي في بيرنابيو في الكلاسيكو بطريقة مستفزة برفع قميصه أمام عشاق الملكي ونفس الأمر كرره كريستيانو رونالدو في كامب نو من دون أي عقوبات، حتى راؤول غونزاليس في السابق طالما ما احتفل على طريقة بيكيه من دون عقوبات.

لماذا لم تجتمع لجنة العقوبات في الإتحاد الإسباني لكرة القدم لدراسة إذا كان احتفال رونالدو في كامب نو يستحق العقوبة خاصة أن القواعد تنص على أن بعض طرق الاحتفالات يمكن اعتبارها مستفزة.

بيكيه في السابق انتقد تيباس أمام الجميع من دون عقوبة فلماذا التفكير في الوقت الحالي في معاقبة اللاعب ويُعاقب فقط بسبب احتفاله وليس بسبب تصريحاته التي سخر من خلالها من وجود إسبانيول في منطقة كورنيا، التي تبعد حوالي 10 كيلومترات عن برشلونة.

قوانين الليغا يجب أن تشمل تصريحات ما بعد اللقاء وما يكتبه اللاعبين من خلال وسائل التواصل الإجتماعي وليس فقط عندما تأتي ردة الفعل من قبل الجماهير وتشتعل الفوضى عبر وسائل الإعلام، كذلك الأندية يجب أن يكون لديها ردة الفعل تجاه لاعبيها الخارجين عن القوانين وعدم انتظار قرارات الاتحاد الإسباني.

لا مانع من تطبيق القوانين في الاتحاد الإسباني لكرة القدم لكن يجب أن تطبق على الجميع سواء رونالدو أو ميسي أو بيكيه وفي جميع الأوقات ليس فقط للرد على الفوضى وعندما يكون هناك رد فعل من الجماهير.