الأحد: 29 نوفمبر، 2020 - 13 ربيع الثاني 1442 - 05:04 مساءً
اخر الاخبار
رياضة
الأحد: 16 أبريل، 2017
NB-201049-636279195442586231

المدربين الأجانب الذين وصلت سيرهم لاتحاد الكرة بغية دراستها واختيار المدرب الذي سيخلف المدرب المقال راضي شنيشل.

باكيتا
ماركوس سيزار دياز كاسترو، المعروف بـماركوس باكيتا، من مواليد 1958 في ريو دي جانيرو في البرازيل، وقد سمي بماركوس باكيتا نسبة إلى جزيرة باكيتا التي ينتمى إليها، تمت إقالته من منصب تدريب نادى الزمالك الرياضى 2016، قاد نادي أميركا عام 1987 ، ونادي الشباب الإماراتي عام 1988 حتى عام 1989، ونادي فلامنجو منذ عام 1990 وحتى 1998 ودرب نادي فلومينينسي منذ عام 1999 إلى 2000.

وعاد إلى تدريب نادي فلامنجو في عام 2001 وحتى 2003 ، ودرب نادي أفاي في عام 2004، ودرب نادي الهلال السعودي من عام 2004 إلى عام 20066، وبعدها انتقل إلى تدريب منتخب السعودية لكرة القدم من عام 2006 إلى عام 20077 بعدها عاد لتدريب نادي الهلال السعودي ثم انتقل لتدريب نادي الغرافة القطري ومن ثم درب نادي الريان الرياضي القطري للموسم 2010/2009،في نهاية 2015 أعلن نادي الزمالك عن تولي باكيتا الإدارة الفنية للفريق الأول، وفى 2016 أعلن نادي الزمالك اقالته من الادارة الفنية للفريق الأول.

الإنجازات
في عام 2003 فاز مع منتخب البرازيل لكرة القدم تحت 17 سنة ب‍كأس العالم لكرة القدم تحت 17 سنة وفاز أيضا في كأس العالم لكرة القدم تحت 200 سنة، كما حقق خمس بطولات مع نادي الهلال السعودى منها الثلاثية فى موسم 2005/2004 الدورى وكأس ولى العهد وخادم الحرمين،

كما حقق أربعة ألقاب مع نادي الغرافة القطري، بطولة الدوري لموسمين بالإضافة إلى كأس الأمير وكأس الشيخ جاسم، وفي عام 2010 تعاقد مع منتخب ليبيا لكرة القدم وقد حقق نتائج معقولة بالتأهل لكأس الأمم الإفريقية 2012 بالرغم من الظروف الصعبة التي تحيط به بسبب الحرب الأهلية في ليبيا.