الأحد: 24 فبراير، 2019 - 18 جمادى الثانية 1440 - 03:46 صباحاً
اخر الاخبار
سياسة
الثلاثاء: 30 يناير، 2018
NB-228272-636528959140973432

شط العرب :

اعتبر النائب جاسم محمد جعفر، الثلاثاء، ان انسحاب تيار الحكمة من ائتلاف النصر “لا يؤثر إجمالاً” على مقاعد الأخير في الانتخابات، مشيرا الى ان ائتلافي دولة القانون والفتح هما الأقرب للتحالف مع النصر بعد الانتخابات.

وقال جعفر : ان “ائتلاف النصر ما زال مثقل بقوائم وأحزاب وشخصيات تحصد من سمعة ونجاحات رئيس الوزراء حيدر العبادي أصواتا ولا تقدم لائتلافه إلا اليسير”، داعياً ائتلاف النصر إلى “إعادة النظر بائتلافه ليكون ائتلافاً متوازناً اي من يلتحق إليه يحصد أصواتاً ويوفر له مقاعداً في البرلمان”.

وأضاف جعفر، أن “انسحاب ائتلاف الحكمة لا يؤثر إجمالا على المقاعد التي سوف يحصدها ائتلاف النصر بل يفيده ويقوي صعود شخصيات من حزب الدعوة الى مجلس النواب”، مبيناً أن “القلة القليلة المنضبطة المسيطرة عليها أحسن بكثير من الكثرة المنفلتة غير المسيطر عليها”.

وأكد جعفر أن “الانسحابات الأخيرة جعلت من ائتلاف النصر قريبا للتحالفات والائتلافات الاخرى، أو أكثر منهم بقليل مما يصعب عليه وحده تشكيل الحكومة”، مشيرا الى انه “لابد لائتلاف النصر أن يفكر من الآن على تحالفات جديدة بعد الانتخابات مباشرة لضمان الاغلبية وتشكيل الحكومة”.

وتابع أن “دولة القانون والفتح قد تكونان الأقرب لائتلاف النصر، اضافة الى قوائم كردية وعربية وتركمانية لتشكيل حكومة الأغلبية السياسية”.

وكان وقرر ائتلاف النصر وتيار الحكمة امس الاثنين، خوض الانتخابات النيابية التي ستجري في الـ12 من ايار المقبل، بقائمتين انتخابيتين، وبينا ان ذلك جاء بالاتفاق والتراضي بين الطرفين وتشخيصهما للمصلحة المشتركة وحسب المعطيات الفنية التي توصلا اليها.