السبت: 26 سبتمبر، 2020 - 08 صفر 1442 - 07:58 صباحاً
اخر الاخبار
عربي ودولي
السبت: 11 مارس، 2017
بوتين

أعلن الرئيس فلاديمير بوتين، بعد لقاء نظيره التركي، رجب طيب أردوغان، الجمعة 10 مارس/آذار، في موسكو، أن روسيا وتركيا “عادتا إلى سبيل الشراكة الحقيقية”.
وشدد بوتين، خلال مؤتمر صحفي مشترك عقب القمة، على أن روسيا تعتبر تركيا شريكا بالغ الاهمية، مؤكدا عزمها الاستمرار في حوار سياسي مكثف بين البلدين على أعلى المستويات وتطويره.
وأوضح الرئيس الروسي أنه بحث مع أردوغان  القضايا الإقليمية الملحة وسبل تسويتها، بما في ذلك الأزمة السورية، لافتا إلى ضرورة تضافر الجهود الروسية التركية في سوريا وفي مجال محاربة الإرهاب.
وأعاد بوتين إلى الأذهان أنه “تم التوصل، وبالدرجة الأولى بفضل الدور النشيط لروسيا وتركيا، إلى نظام وقف إطلاق النار بين القوات السورية الحكومية والمعارضة المسلحة في بل وإطلاق المفاوضات الملموسة بين الطرفين المتنازعين في العاصمة الكازاخستانية أستانا”.

وأعلن بوتين أن روسيا وتركيا اتفقتا على مواصلة التعاون النشيط لمحاربة الإرهابيين وخاصة تنظيم “داعش”، المصنف إرهابيا على المستوى العالمي، “من خلال القيام بعمل مشترك عبر القنوات العسكرية والاستخباراتية”.

أردوغان: أكملنا عملية تطبيع العلاقات وأكدنا على تكثيف التعاون الثنائي

من جانبه، أكد الرئيس التركي أن أنقرة وموسكو تمكنتا من تجاوز “جميع الاستفزازات والمشاكل” الناجمة عن حادث إسقاط طائرة “سو-24” الروسية من قبل سلاح الجو التركي في نوفمبر/تشرين الثاني من العام 2015، مشددا على أن البلدين أكملا “عملية تطبيع العلاقات” خلال الاجتماع،  في موسكو يوم الجمعة.

وأشار أردوغان إلى أن تركيا وروسيا أكدتا عزمهما على تكثيف التعاون الثنائي بينهما في كافة المجالات.

وأعرب أردوغان عن أمله في أن تلغي روسيا جميع القيود الاقتصادية المفروضة على تركيا وتعيد النظر بقرارها في موضوع التأشيرات.