الأثنين: 28 سبتمبر، 2020 - 10 صفر 1442 - 12:21 مساءً
اخر الاخبار
عربي ودولي
الأربعاء: 22 مارس، 2017
South Korean soldiers (R) walk past replicas of North Korea's Scud-B missile (C) and other South Korean missiles at the Korea War Memorial Museum in Seoul on October 8, 2008.  North Korea has fired short-range missiles into international waters in the Yellow Sea as part of a routine military exercise, a South Korean defence ministry official said.  AFP PHOTO/JUNG YEON-JE (Photo credit should read JUNG YEON-JE/AFP/Getty Images)

أعلنت وزارة الدفاع الكورية الجنوبية أن كوريا الشمالية أجرت، الأربعاء، تجربة صاروخية جديدة منيت بالفشل، وذلك بعد أسبوعين على إطلاق النظام الشيوعي 4 صواريخ في ما وصفه يومها بأنه تمرين على قصف القواعد الأميركية في اليابان.

وقال متحدث باسم الوزارة إن “كوريا الجنوبية والولايات المتحدة هما على علم بعملية إطلاق صاروخ كوري شمالي وتشتبهان بأنها منيت بالفشل”.

ولم تحدد الوزارة طبيعة الصاروخ الذي حاولت كوريا الشمالية إطلاقه.

من جهتها نقلت وكالة الانباء اليابانية “كيودو” عن مصدر حكومي لم تكشف عن اسمه أن كوريا الشمالية أطلقت على ما يبدو “صواريخ عدة” فجر الأربعاء، وليس صاروخا واحدا، وفق ما نقلت “فرانس برس”.

وأضاف المصدر أن الصواريخ أطلقت على ما يبدو من الساحل الشرقي لكوريا الشمالية، مشيرا إلى أن المعلومات الواردة تفيد بأن إطلاقها فشل.

وازداد القلق إزاء طموحات كوريا الشمالية العسكرية بعد سلسلة من تجارب إطلاق الصواريخ والتجارب النووية السنة الماضية، وفي وقت سابق من هذا الشهر أطلقت 4 صواريخ في إطار ما قالت إنه تدريب على مهاجمة القواعد الأميركية في اليابان.

ولطالما رغبت بيونغ يانغ في صنع صاروخ يمكن تزويده بشحنة نووية قادر على بلوغ الولايات المتحدة، وهي أجرت تجربة خلال نهاية الأسبوع على محرك قوي للصواريخ بمناسبة جولة وزير الخارجية  الأميركي ريكس تيلرسون الآسيوية.

وفي يناير، قالت كوريا الجنوبية إن كوريا الشمالية لديها ما يكفي من البلوتونيوم لصنع 10 قنابل نووية، والقدرة على إنتاج الأسلحة باستخدام اليورانيوم عالي التخصيب.

وعززت كوريا الشمالية إنتاج البلوتونيوم عبر إعادة تشغيل محطة يونغبيون النووية.