الأربعاء: 21 أبريل، 2021 - 09 رمضان 1442 - 05:17 مساءً
اخر الاخبار
سياسة
الأثنين: 10 يوليو، 2017
21267

اكد التحالف الوطني، على ضرورة اطلاق مشروع التسوية السياسية بالتزامن مع اعلان على داعش والإسراع بتحرير تلعفر .

وقال التحالف الوطني، في بيان إن “الهيئة السياسية للتحالف الوطني عقدت اجتماعها الدوري برئاسة رئيس التحالف الوطني عمار الحكيم وفي مكتبه في بغداد الاحد ٩/٧/٢٠١٧”. 

 

وأضاف البيان ان “المجتمعين هنأوا المرجعية الدينية العليا والشعب العراقي بالانتصارات في مدينة الموصل، وناقشوا مرحلة ما بعد داعش”، مشددين على “اطلاق مشروع التسوية الوطنية بالترامن مع اطلاق اعلان النصر على داعش الارهابي”.

وأوضح البيان ان “المجتمعين ناقشوا ايضا تطورات الاوضاع السياسية في العراق والمنطقة وتفعيل عمل اللجان التشريعية للتحالف الوطني وملف تحرير قضاء تلعفر، فضلا عن مناقشة قانون الانتخابات ومفوضيتها، حيث شهد الاجتماع استضافة رئيس الدائرة الانتخابية في مفوضية الانتخابات وائل الوائلي والذي قدم بدوره شرحا مفصلا عن آلية عمل اجهزة تسريع النتائج واجراءات الحد من التزوير المحتمل”.

ودعا المجتمعون “الحكومة ومفوضية الانتخابات على ضرورة الاسراع في اكمال منح المواطنين بطاقة الناخب الالكترونية”.

كما استمع التحالف الوطني الى “شرح تفصيلي عن اوضاع مدينة تلعفر ومعاناة اهاليها قدمه النائب عن محافظة نينوى محمد تقي المولى، حيث اعلن التحالف الوطني تضامنه مع معاناة أهالي هذه المدينة المضحية”، داعيا الى “الاسراع بتحريرها من مجرمي داعش بالاستعانة بابنائها”.