الجمعة: 22 مارس، 2019 - 15 رجب 1440 - 06:51 صباحاً
اخر الاخبار
صحة
الخميس: 27 أبريل، 2017
123509_660812259

تمكن أطباء في معهد فرانسيس كريك في لندن من تشخيص عودة مرض السرطان بشكل مبكر يصل لنحو عام كامل، أسرع من نتائج الأشعة والفحوص الأخرى المعتادة.

وقالت هيئة الإذاعة البريطانية “بي بي سي”، أن الأطباء البريطانيين تمكنوا من تحديد نماذج من البروتينات مرتبطة بالسرطان تظهر في عينات الدم بشكل مبكر، تبدو فيه تجمعات الخلايا السرطانية صغيرة جدا وغير مرئية عند الفحص بالأشعة السينية أو الفحص بالأشعة المقطعية.

وأضافت، أن الاختبار الجيد يسمح للأطباء بالتعرف مبكرا على وجود الورم والبدء في علاجه ما يزيد من فرص النجاح ونجاة المريض.

وكان مشروع البحث يتركز على سرطان الرئة لكن الأطباء يقولون أن هذه الآلية أساسية ويمكن تطبيقها على جميع انواع السرطان الأخرى، حيث انطلق الأطباء من فرضية البحث عن شيء محدد في الدم أولا للتعرف على وجود السرطان، لذا قاموا بالحصول على عينات من أورام سرطانية بعد استئصالها وقاموا بتحليلها والتعرف على تشكيلات البروتينات فيها.

وبعد ذلك قام فريق من الباحثين في معهد فرانسيس كريك في لندن بتحليل الحمض النووي “دي أن أيه” في خلايا الورم السرطاني لبناء “بصمة وراثية “عبر توزيع البروتينات في الحمض النووي لكل مريض.