السبت: 16 يناير، 2021 - 02 جمادى الثانية 1442 - 12:08 مساءً
اخر الاخبار
سياسة
الخميس: 6 أبريل، 2017
176629Image1
اصدرت اللجنة الإعلامية في حزب الدعوة الإسلامي، اليوم الخميس، بيانا بشأن استجواب رئيس هيئة الإعلام والاتصالات صفاء الدين ربيع، مطالبةً بمنحه فرصة ليحضر الى مجلس النواب واعادة استجوابه.
وقالت اللجنة في بيان ان “كتلة الدعوة الاسلامية ومن منطلق حرصها الشديد على سير الاجراءات القانونية و المهنية المتعلقة بجميع الاستجوابات في مجلس النواب فأنها تؤكد دعمها التام لأي جهد يهدف الى تفعيل الدور الرقابي لمجلس النواب، كما تؤكد كتلة الدعوة الاسلامية انها لم ولن تكون حائلا امام استكمال الاجراءات القانونية المتعلقة باستجواب رئيس هيئة الاعلام والاتصالات وفي حال ثبوت اي شبهات تتعلق بمخالفات ادارية او هدر في المال العام فان الكتلة كما عرف عنها في مختلف المواقف لن تكون مدافعة عن اي مسؤول تتم ادانته و من اي جهة كان”.
واضافت، انه “في هذا الصدد تؤكد الكتلة مطالبتها رئاسة مجلس النواب بإتاحة الفرصة لرئيس هيئة الاعلام والاتصالات ليحضر في مجلس النواب بناءً على طلبه بإعادة استجوابه ليدلي بأجوبته حتى يكون السادة اعضاء مجلس النواب على اطلاع تام بالأجوبة و يستمعوا الى الطرفين ومن ثم يصوتوا على ما يعتقدون به وفق قناعاتهم المتولدة بناءً على ما سيسمعونه”.
واشار بيان اللجنة الإعلامية، بالقول “ونرى ان هذا الاجراء هو الافضل من اجل اتخاذ القرار الصحيح بعيدا عن اي غموض او تشويش او اتهامات بالاستهداف او المساومة”.
واستطرد، “كما ان كتلة الدعوة الاسلامية تذكر الجميع بمواقفها القوية ازاء تفعيل الاستجوابات ودورها الفاعل والاساسي في عمليات الاستجواب والاقالة الاخيرة التي جرت في المجلس بهدف القضاء على الفساد، كما تؤكد الكتلة انها ماضية في هذا المشروع بالرغم من الصعوبات و التحديات”.
وبين، ان “كتلة الدعوة الاسلامية تدعو الى تغليب مصلحة المواطن و ضرورة ان تكون جميع الاستجوابات بعيدة عن الاستهدافات السياسية والسباقات الانتخابية”.
ويواجه رئيس هيئة الإعلام والاتصالات صفاء الدين ربيع استجوابا من قبل النائبة حنان الفتلاوي، يتعلق بقضايا فساد مالي واداري في الهيئة، فيما اتهمت الاخيرة حزب الدعوة والتحالف الوطني بتعطيل الاستجواب.