السبت: 6 مارس، 2021 - 22 رجب 1442 - 04:54 صباحاً
اخر الاخبار
صحة
السبت: 13 مايو، 2017
download (2)

حذرت دراسة طبية من الاستخدام المستمر واليومى للمسكنات لدوره فى مضاعفة فرص الإصابة بالأزمات القلبية فى وقت مبكر، خاصة خلال الثلاثة أشهر الأولى من بدء تناول الجرعات بانتظام.

وكشف الباحثون فى جامعة “نيويورك” النقاب عن أن استخدام العقاقير غير الستيرويدية المضادة للالتهابات ولعلاج الألم والالتهاب، يمكن أن يزيد من خطر الإصابة بأزمة قلبية بقيم تتراوح ما بين 20 – 50%.

وقد وجدت الدراسة – التى نشرت في مجلة “بمج” الطبية – وأجريت على 446.763 شخص أصيب 61.460 منهم بنوبات قلبية، أن تناول أى جرعة من مضادات الالتهاب غير الستيرويدية، مثل “إيبوبروفين”و”ديكلوفيناك” لمدة شهر واحد مرتبط بزيادة خطر الإصابة بالنوبات القلبية.

وبالنظر إلى أن بدء خطر ارتشاح عضلة القلب الحاد، غالبا ما تحدث فى الشهر الأول من بدء الانتظام فى تناول المسكنات بصورة يومية.. وهو ما يلقى بالمزيد من المسئولية على كاهل الطبيب عند وصف المسكنات للمرضى لتقييم إيجابيتها وسلبياتها مع تحديد المدة الزمنية الواجب تناولها فيها حتى لا يقع المرضى فريسة للإفراط فى تناولها لما تشكله من مخاطر على صحة القلب.