الثلاثاء: 23 يوليو، 2019 - 20 ذو القعدة 1440 - 07:01 صباحاً
اخر الاخبار
عربي ودولي
الجمعة: 23 فبراير، 2018
192222018_176112017_ALHAMIMMM

أعلن جنرال روسي ان بلاده اختبرت “اكثر من 200 نوع جديد من الاسلحة” في سوريا، وذلك في الوقت الذي تواجه فيه موسكو اتهامات بالمشاركة في القصف العنيف على آخر معاقل المعارضة قرب دمشق.

وصرح الجنرال فلاديمير شامانوف الذي يترأس لجنة نيابية مكلفة الدفاع امام مجلس النواب (الدوما) “لقد اختبرنا في دعمنا للشعب السوري اكثر من 200 نوع جديد من الاسلحة”.

وتابع شامانوف القائد السابق للمظليين والذي انتُخب نائبا “لقد أظهر ذلك فعالية الاسلحة الروسية أمام العالم أجمع”، وذلك في كلمة بمناسبة “يوم المدافعين عن الامة” المصادف في 23 شباط في روسيا، كما نقلها موقع الحزب الحاكم “ادينايا روسيا”.

الا ان شامانوف لم يحدد ماهية الاسلحة أو متى تم اختبارها في سوريا.

وتتهم الولايات المتحدة روسيا الحليف الرئيسي لسوريا بالمشاركة في الحملة العسكرية العنيفة التي ينفذها النظام السوري منذ 18 شباط على الغوطة الشرقية شرق دمشق والتي أوقعت أكثر من 400 قتيل من المدنيين بحسب المرصد السوري لحقوق الانسان.

الا ان الكرملين نفى الاربعاء اي دور في الغارات. وكرر الخميس ان “المسؤولين عن الوضع في الغوطة الشرقية هم الذين يدعمون الارهابيين الذين لا يزالون فيها. وكما تعلمون لا روسيا ولا سوريا ولا ايران هي جزء من هذه الفئة في البلاد”.

وأفاد مركز “فريق استخبارات النزاعات” الروسي للتحليل وصحيفة “كومرسانت” نقلا عن مصادر لم تسمها الخميس ان مقاتلات جوية روسية من طراز “سوخوي” من الجيل الخامس نشرت الاربعاء في سوريا.

ويقوم الجيش الروسي منذ سنتين بحملة في سوريا بدأها في ايلول 2015 دعما للرئيس السوري بشار الأسد. وأدى ذلك إلى تغيير مسار النزاع المتعدد الجبهات لصالح نظام الأسد.