الثلاثاء: 21 سبتمبر، 2021 - 13 صفر 1443 - 04:22 مساءً
اخر الاخبار
أمن
الخميس: 2 مارس، 2017
طب

قتل طبيبان سودانيان كانا قد تركا دراستهما في بلادهما للانضمام لداعش في العراق.

والطبيبان هما أحمد سامي خضير وهشام فضل الله ويحملان الجنسية البريطانية، وكانا ضمن مجموعة متكونة من 9 طلاب يدرسون الطب في السودان، انضموا بعدها لتنظيم داعش الإرهابي في مارس الماضي.

وأكدت قوات أمنية أن الطبيبين لقيا حتفهما في الأيام الماضية، بعد أسبوع واحد من مقتل الانتحاري أبو زكريا البريطاني في الموصل. ولايزال سبب مقتلهما غير معلوم،.

وذكرت صحيفة “ذا تايمز” البريطانية أن أحمد سامي خضير كان قد ظهر في فيديو ترويجي لداعش، يحث فيه أطباء آخرين للسفر إلى الموصل أثناء المواجهات مع القوات العراقية.

وبالإضافة لخضير وفضل الله، فقد انضم ما يقارب 20 طالبا طبيا لداعش، قادمين من جامعة العلوم الطبية والتكنلوجيا في العاصمة السودانية الخرطوم. وذكرت تقارير أن 14 شخصا منهم يمتلكون جنسيات بريطانية.

ويذكر أن 850 شخصا من حاملي الجوازات البريطانية، ذهبوا لسوريا والعراق للانضمام  لداعش، ولكن عاد ما يقارب نصفهم إلى بريطانيا.