السبت: 17 أبريل، 2021 - 05 رمضان 1442 - 02:40 مساءً
اخر الاخبار
منوعات
الخميس: 6 يوليو، 2017
cff383de432ff84a44ef776b3dd18371

أعلنت إدارة إطفاء ‘روكفورد’ بالولايات المتحدة الأمريكية عن بدء استخدام تقنية جديدة داخل الطائرات بدون طيار صغيرة الحجم تساعدها فى العمل بشكل أكثر دقة وأمنا، ولجأت الإدارة إلى تقنية الإطفاء الجديدة فى أعقاب حوادث الحرائق المتعددة التى حدثت مؤخرًا فى العديد من المدن حول العالم.

تقنية الإطفاء الجديدة
وفقًا لما جاء على موقع ‘ماشابل’ الأمريكى، فيقول الباحثون إن تقنية الإطفاء الجديدة سيتم استخدامها داخل الطائرات بدون طيار للمساعدة فى إخماد النيران والمحافظة على سلامة رجال المطافئ الذين يعرضون أنفسهم للخطر بشكل كبير مع كل حادث.

أهمية تقنية الإطفاء
يقول ‘ماثيو نوت’ رئيس قسم مكافحة الحرائق فى روكفورد إن تقنية الإطفاء داخل الطائرات بدون طيار لا تعطينا نظرة فريدة على الحرائق فحسب، بل تعطى رجال الإطفاء نظرة جديدة على المشكلة التى يتعاملون معها، وليس هذا فقط بل أن تقنية الإطفاء الحديثة تسمح أيضًا لرجال المطافئ بالبقاء خارج المواقع الخطرة حتى يكون لديهم نظرة أفضل على المبنى، فهى توفر صورة واضحة للحريق من جميع الجهات وتراقب عمليات الإطفاء وتخبر القوات بما يجب فعله.

طائرة بدون طيار

إذ قال المطورون أن تقنية الطائرات بدون طيار الحديثة المخصصة للإطفاء تجعل القوات البشرية قادرة على الحصول على وجهات نظر مختلفة لم تكن متوفرة فى أى وقت سابق، بالإضافة إلى التأكد من أن المبنى نفسه آمن والناس يعملون بأمان.

تقنية الإطفاء الحديثة
يذكر أن تقنية الإطفاء الحديثة التى تعتمد على الطائرات بدون طيار ليست الأولى من نوعها بل تم تطوير العديد من أشكال الطائرات الصغيرة التى تساعد رجال المطافى فى عملهم، ولكن التقنية الحديثة أكثر دقة وتوفر إمكانيات جديدة.