الأثنين: 23 نوفمبر، 2020 - 07 ربيع الثاني 1442 - 03:47 مساءً
اخر الاخبار
صحة
الأربعاء: 26 أبريل، 2017
NB-202016-636287189016317258

تماما كالطعام، فالنوم ضروري جدا ليتمكن الجسم من العمل بشكل صحيح. فهذا الوقت يؤمن الراحة للجسم استعدادا لمواجهة اليوم الجديد. لذلك فالحصول على قسط كاف من النوم له فوائد متعددة. ولكن كم ساعة يجب أن ننام يوميّا؟ ومتى يمكننا التحدث عن افراط في النوم؟

يوصى عمومًا بالنّوم لعدد لا يقل عن 7 ساعات كل ليلة وكرقم مثالي 8 أو 9 ساعات. ولكن لكلّ شخص حالة فريدة. وفي هذا السياق، أجرت مؤسسة النوم الوطنية (NSF) دراسة لتحديد عدد ساعات النوم المناسبة لكل فرد.

ونتج عن الدراسة أن الاطفال الرضع بحاجة للنوم لفترة تتفاوت ما بين 14 و17 ساعة يوميا. بينما الأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين الـ 4 و الـ 11 شهر، فعليهم أن يناموا بين 12 و16 ساعة في اليوم.

الأطفال ما بين 1 و 2 سنوات: من 11 إلى 14 ساعة

الأطفال ما بين 3 و 5 سنوات: من 10 إلى 13 ساعة

الأطفال ما بين 9 و 13: من 9 إلى 11 ساعة

المراهقون: من 8 الى 10 ساعات

البالغون الذين تتراوح أعمارهم بين 18 و 25 سنة وأكثر: من 7 إلى 9 ساعات

كبار السن (فوق 65 سنة): من 7 الى 8 ساعات

من المهم جدا التقيد بعدد الساعات المذكورة أعلاه لتفادي المشاكل الناتجة عن قلة النوم. لكن في جميع الحالات يجب الانتباه لعدم الافراط في النوم. فاضطراب النوم الذي يتجلى بكثرة النوم، أو النوم لأكثر من 10 ساعات في اليوم والشعور بالنعاس أثناء النهار يمكن أن يكون له آثار صحية جانبية.

إليكم عواقب الإفراط في النوم:

آلام الظهر:
لذا ينصح الأطباء بعدم النوم لمدة أكثر من الوقت اللازم، مع الحفاظ على ممارسة التمارين الرياضية بانتظام لمنع مشاكل الظهر.

السمنة:
النوم الزائد وعدمه يؤثران على التمثيل الغذائي ما يسبب زيادة في الوزن، وهذا ما يؤدي في النهاية إلى السمنة.

مرض السكري:
النوم لفترة قصيرة يرفع خطر الاصابة بالامراض المزمنة. كما انه يؤدي الى الاصابة بمرض السّكري.

الاكتئاب:
الاكتئاب يؤدي الى الافراط في النوم كما ان النوم بكثرة يؤدي الى الاكتئاب.

الصداع:
الكثير من النّوم يسبب الصداع.

أمراض القلب:
بحسب دراسة أجريت على أكثر من 71000 امرأة، ترتبط مدة النوم الطويلة بارتفاع خطر الإصابة بأمراض القلب التاجية. وأظهرت الابحاث أن قلة النوم كزيادة النوم تؤديان الى مضاعفة خطر الاصابة بأمراض القلب.

صائح لمحاربة الإفراط في النوم:

– احترام مواعيد الاستيقاظ والنّوم
– ممارسة الرياضة، بشكل منتظم
– أخذ حماما باردا في حالة النعاس