الثلاثاء: 20 أكتوبر، 2020 - 02 ربيع الأول 1442 - 09:56 مساءً
اخر الاخبار
محليات
الأربعاء: 21 فبراير، 2018
داعش-2-696x435

شط العرب :

 

 

 

أكد مجلس محافظة نينوى، الأربعاء، عن وجود أطفال في الموصل لأمهات تم اغتصابهن من قبل مجرمي داعش، لافتا إلى أن الأطفال حاليا بلا أوراق ثبوتية، سيما أن امهاتهم تبرأت منهم، فيما دعا الحكومة والقضاء الى إيجاد مخرج قانوني ينظم وجودهم.

وقال عضو مجلس المحافظة عبد الرحمن الوكاع : إن “المحافظة شهدت حالات حمل لبعض النساء ممن تعرضن للاغتصاب من قبل تنظيم داعش الإجرامي، خاصة الايزيديات”.

وأضاف أن “هؤلاء ولدوا من دون أوراق ثبوتية لعدم معرفة الأب وبعضهم تبرأت أمهاتهم منهم، الأمر الذي دعا إلى وضعهم في دور الأيتام”، مشيرا الى ان “مستقبل هؤلاء الأطفال لا يزال مجهولا”.

ودعا الوكاع الحكومة والقضاء إلى “أيجاد مخرج قانوني ينظم حياة هؤلاء الأطفال خاصة وان اغلبهم بأعمار صغيرة، سنتين وثلاث سنوات”.

وكان داعش الإجرامي قد دخل نينوى في حزيران 2014 ودمر كل شيء، فيما أرتكب جرائم كبرى بحق المكون الايزيدي، سيما في قضاء سنجار.