الأثنين: 21 يونيو، 2021 - 11 ذو القعدة 1442 - 07:19 صباحاً
اخر الاخبار
سياسة
الخميس: 8 يونيو، 2017
18951202_298744320585232_2208552855896165795_n

اتهم محافظ البصرة ماجد النصراوي ، اليوم الخميس، المحافظ السابق خلف عبد الصمد بالوقوف وراء ابرام عقد تجهيز سيارات الاسعاف والذي تضمن شبهات للفساد ، مؤكدا ان سيقوك بالكشف عن الوثائق الخاصة بتلك الصفقة .
وذكر المحافظ في تصريح لـ “شط العرب” ان محافظ البصرة السابق هو من ابرم الصفقة مع احدى الشركات الاهلية والمتضمنة تجهيز سيارات بمبلغ يتجاوز الـ( 4 ) ميارات دينار ، لافتا الى ان الساعات المقبلة ستشهد الكشف وبالوثائق عن تفاصيل ذلك العقد .
وكانت هيئة النزاهة اعلنت هيئة النزاهة امس الاربعاء عن احباط محاولة لاهدار نحو 44 مليارات دينار في البصرة من خلال عقد لتجهيز سيارات الاسعاف .
وذكر بيان للهيئة إن “مديرية تحقيق الهيئة في المحافظة ضبطت الإضبارة الخاصة بالعقد المبرم بين ديوان المحافظة وإحدى الشركات الأهلـية لغرض تجهيز المحافظة بسيارات إسعاف وآليات تخص مطار البصرة الدولي، لتضمـنه شبهات فساد وهدرا للمال العام”.
واضافت الهيئة، أن “عملية الضبط التي نفذت في قسم العقود بديوان المحافظة بموجب مذكرة قضائية أسفرت عن ضبط إضبارة العقد الأصلية التي قدرت القيمة التخمينية للعقد بمبلغ (750,000,000) مليون دينار، فيما قادت التحقيقات الأولية إلى أن إحالة العقد على الشركة كانت بمبلغ (4,934,000,000) مليار دينار بفارق يبلغ (4,184,000,000) مليار دينار بين المبلغ التخميني ومبلغ الإحالة”.
وتابعت الهيئة، أنه “في سياق متصل، ضبطت المديرية مجموعة أشخاص في ميناء أم قصر الشمالي وهم يـقدمون بالتواطؤ مع عدد من موظفي الميناء على وضع لوحات أصلية على السيارات الواردة إلى الميناء، بغية تهريبها دون دفع الرسوم، فيما لفتت المديرية إلى تحرزها على سيارة وجد بداخلها (سنويات) ولوحات أصولية”.
واوضحت الهيئة، أن “فريقي الضبط التابعين للمديرية نظما محضرين أصوليين بالمواد المضبوطة في العمليـتين، حيث تم عرضهما على قاضي التحقيق المختص، بغية اتخاذ القرار المناس.