الأثنين: 30 نوفمبر، 2020 - 14 ربيع الثاني 1442 - 01:38 مساءً
اخر الاخبار
أمن
الأحد: 16 أبريل، 2017
mosul-battle (2)
نفى عضو مجلس محافظة نينوى حسام الدين العبار، الخميس، تعرض القوات العراقية إلى هجوم لتنظيم “داعش” بغاز الكلور في الساحل الأيمن من مدينة الموصل، فيما أكد أن الجيش العراقي حقق نجاحات كبيرة وحرر نحو 75 بالمئة من الجانب الغربي للمدينة.
وقال العبار  إن “قطعات الجيش العراقي البطلة تحققت نجاحات كبيرة في تحرير مناطق الساحل الأيسر، وما نقلته بعض وسائل الإعلام حول تعرض القطعات إلى هجوم بغاز الكلور اليوم غير دقيق ونحن على اطلاع ميداني على مجريات الأحداث”.

وأضاف أن “تنظيم داعش تلقى ضربة قاصمة في نينوى ويسعى من خلال هكذا أخبار عارية عن الصحة للتأثير على معنويات قطعاتنا الباسلة التي لقنته درساً لن ينساه”، لافتا إلى أن “داعش يقصف ويقتل المدنيين وهذا دليل على خسته”.
وأوضح العبار أن “قوات الجيش ومكافحة الإرهاب أحكمت قبضتها على 75 بالمائة من الجانب الغربي للموصل، وان داعش يسيطر فقط على أحياء وادي عكاب والعريبي و17 تموز و30 تموز والشفاء والإصلاح الزراعي والموصل القديمة”، مبينا أن “هذه الأحياء شبه مطوقة ويسعى التنظيم من خلال قناصته وانتحارييه لإعاقة تحريرها”.
وتابع أن “هذه الأحياء تمتاز بكونها أحياء كبيرة باستثناء الموصل القديمة التي فيها أزقة ضيقة أخرت بعض الشيء إكمال تحريرها لكن وفق العرف العسكري فإن عملية الساحل الأيمن سجلت انتصاراً لقواتنا البطلة”، مشيراً إلى أن “التنظيم الجبان يتخذ المدنيين دروعا بشرية ويضع قناصته على المنازل”.
وكانت وسائل إعلام محلية وعربية نشرت في وقت سابق من اليوم السبت أخبارا زعمت فيها تنفيذ تنظيم “داعش” الليلة الماضية هجوما بغازات سامة في حي الابار غربي الموصل.