السبت: 17 أبريل، 2021 - 05 رمضان 1442 - 03:06 مساءً
اخر الاخبار
سياسة
الأربعاء: 12 يوليو، 2017
البغدادي-672x420

راى مستشار المركز الاوربي لمكافحة الارهاب هاني عاشور, الاربعاء, ان اساليب تنظيم “داعش” الاعلامية تشير إلى احتمالية مقتل زعيم التنظيم أبو بكر البغدادي، لافتا إلى أن التنظيم لا يتسطيع اخفاء مقتل البغدادي طويلاً.

وقال عاشور في تصريح لـ”شط العرب”، إن “تنظيم داعش تعود ان يظهر تسجيلا صوتيا او مرئيا لتكذيب مقتل الكثير من قادته خلال السنوات الماضية  لكنه بقي حائرا ازاء انباء مقتل البغدادي ، فيما عمد الى اعدام احد قادته في تلعفر والمدعو ( ابو قتيبة ) حين نعى باكيا مقتل البغدادي في خطبة الجمعة قبل اسبوعين” .

واضاف ان “الولايات المتحدة الامريكية تدرك مقتل البغدادي ولكنها لا تريد اعطاء دور في مقتله لجهة اخرى ، خاصة روسيا التي قالت إنها قتلته في غارة جوية في شهر حزيران الماضي ، لو كانت امريكا هي من قامت بقتله لكانت احدثت ضجة اعلامية حول ذلك، ولاعادة نفس سيناريو مقتل اسامة بن لادن واعطت لترامب بطولة في ذلك” .

واوضح عاشور، أن “المرصد السوري لحقوق الانسان حسم الخلاف بشأن مقتل البغدادي عندما اعلن تحقق مقتله ومن خلال اعتراف قيادات من الخط الاول والثاني في التنظيم في سوريا ، فيما تشير المعلومات إلى ان مقتله احدث صراعات كبيرة وادى لمقتل عناصر من التنظيم في تلعفر قبل يومين بعد نزاع على خلافته” .