الجمعة: 27 نوفمبر، 2020 - 11 ربيع الثاني 1442 - 04:51 مساءً
اخر الاخبار
أمن
الأثنين: 11 سبتمبر، 2017
ms3ood

هدد مسعود البرزاني ، الاثنين، باعلان الحرب على كل من يعارض ضم محافظة كركوك الى اقليم كردستان ،وفيما اكد أن الأكراد مستعدون للقتال من أجل ضم محافظة كركوك إلى استفتاء انفصال الاقليم، تساءل “متى كان العراق موحداً حتى نخشى تفتيت وحدته؟”.

وقال بارزاني في حوار أجرته معه “بي بي سي” ، “سنحارب أية مجموعة تحاول تغيير الواقع في كركوك بالقوة”، مشيرا إلى أن”هذه هي الخطوة الأولى، وهذه هي المرة الأولى في التاريخ التي يقرر فيها شعب كردستان مستقبلهم بحرية”.

وأضاف، إنه “بعد ذلك (بعد الاستفتاء)، سنبدأ في محادثات مع بغداد، للتوصل إلى اتفاق بشأن الحدود والمياه والنفط”، لافتا الى أن “تلك الخطوات سنتخذها، لكن إذا لم يقبلوا بها، سيكون لنا شأن آخر”.

وتساءل بارزاني “متى تمتعنا بأمن واستقرار في هذه المنطقة كي نخشى من فقدانه؟ ومتى كان العراق موحدا كي نخشى من تفتيت وحدته؟ هؤلاء الذين يزعمون ذلك يبحثون فقط عن مبررات لوقفنا عن مطلبنا”.

وأشار الى انه ، إذا ما صوت شعب كركوك بلا في هذا الاستفتاء، سنحترم إرادته، لكننا لا نقبل أن يمنعنا أي أحد من إجراء الاستفتاء في كركوك”.

واوضح انه “إذا سعت أي جماعة إلى تغيير الواقع في كركوك باستخدام القوة، عليهم أن يتوقعوا أن كل كردي سيكون جاهزا للقتال للحيلولة دون ذلك”