الخميس: 4 مارس، 2021 - 20 رجب 1442 - 12:11 صباحاً
اخر الاخبار
عربي ودولي
الجمعة: 5 مايو، 2017
300644Image1

كشف مسؤول أمريكي، مساء أمس الخميس، أن طائرات أمريكية من طراز “F-22” (الشبح)، اعترضت الاثنين الماضي، قاذفتين روسيتين ترافقهما مقاتلتين قرب ولاية “آلاسكا” الأمريكية.

ونقلت شبكة “سي إن إن” الأمريكية، عن المسؤول (لم تسمه)، أن قاذفتين من نوع “تي يو- 95 بير” ترافقهما مقاتلتين من طراز “إس يو- 35″، ظلت في الأجواء الدولية القريبة من ساحل “آلاسكا”، على بعد 50 ميلاً (أكثر من 80 كيلومتر) من مدينة “هوب بوينت”.

وأكد المصدر ذاته أن هذه هي المرة الأولى التي ترافق فيها طائرات مقاتلة هذه القاذفات في مثل هذا النوع من الرحلات منذ العام 2015.

وقال إن “طائرة استطلاع روسية من نوع (اي-50) حلقت عقب ذلك فوق المنطقة، دون أن تغادر الأجواء الدولية، ودون أن يتم اعتراضها”.

وأشار المسؤول الأمريكي إلى أن جيش بلاده يعتبر هذا النوع من الرحلات “تقليدي، ولايشكل مصدراً للقلق”.

إلا أن “سي إن إن” نقلت عن المتحدث باسم قيادة عمليات دفاعات الفضاء في أمريكا الشمالية “نوراد” (منظمة تجمع الولايات المتحدة وكندا)، قوله “لم نشهد هذا المستوى من النشاطات منذ سنتين”.