الخميس: 22 أغسطس، 2019 - 20 ذو الحجة 1440 - 07:22 صباحاً
اخر الاخبار
منوعات
الخميس: 21 ديسمبر، 2017
621122017_1-1006363

تعرضت الممثلة الأميركية الكوميدية روزي أودونيل إلى سيل من الانتقادات على موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”، بعد أن عرضت “رشاوى” على أعضاء في الحزب الجمهوري الحاكم للتصويت ضد مشروع قانون الرئيس الأميركي دونالد ترامب بشأن الضرائب.

وقالت أودونيل في تغريدتها المنشورة على حسابها الرسمي :” أعد بتقديم مبلغ مليوني دولار لكل من البرلمانيين الجمهوريين جيف فليك وسوزان كولينز إذا صوتا بـ(لا) ضد مشروع القانون”.

وليس من الواضح إذا كانت الممثلة الكوميدية جدية في عرضها أم أنها تقصد السخرية والمزاح، بحسب “سكاي نيوز”.

لكن مغردين اعتبروا تصرفها جدي يخالف القانون ويدخل في نطاق الجنايات، فيما اعتبر آخرون أنه كان الأجدر بها إرسال هذه الأموال إلى الجمعيات الخيرية.

وأشار فريق ثالث إلى أن الأمر لا يحتمل المرح الذي تعرفه به الممثلة الكوميدية.

لكن رشوة الممثلة لم تنفع إذ حقق ترامب  أمس الأربعاء انتصارا كبير عندما أقر مجلس الشيوخ الإصلاح الضريبي الذي عرضه، لكن يظل تصويت أخير لمجلس النواب.

وتقلص الحزمة المقترحة ضرائب الشركات الأميركية إلى نحو 21 في المئة كما تخفض الضرائب المفروضة على الأغنياء في الولايات المتحدة.