الجمعة: 25 يونيو، 2021 - 14 ذو القعدة 1442 - 09:25 مساءً
اخر الاخبار
سياسة
الجمعة: 16 يونيو، 2017
dd265a55346a59a7236رعد_الماس_33

كشف عضو مجلس النواب عن محافظة ديالى النائب رعد الماس، الخميس، عن بدء الاعداد لاعتصام شعبي هو الاكبر من نوعه في تاريخ المحافظة، لمنع تحول اكبر محطة غازية في ديالى الى خردة حديد.

 

وقال الماس في تصريح صحفي ، “اننا منذ اشهر طويلة نطالب الحكومة المركزية ووزارة الكهرباء بضرورة تشغيل محطة المنصورية الغازية (45كم شرق بعقوبة) التي كلفت خزينة البلاد اكثر من نصف مليار دولار لكن دون استجابة”، مبينا ان “كل نداءتنا ذهبت ادراج الرياح وكأن هناك من يحاول افشال هذا المشروع الاستراتيجي الذي سيؤمن الكهرباء لديالى 24 ساعة ويغذي اجزاء واسعة من بغداد“.

 

واكد الماس ان “استعدادات بدات لتنظيم اعتصام شعبي شامل هو الاكبر من نوعه في تاريخ ديالى تشارك به كل اطياف المحافظة من اجل منع تحول محطة المنصورية الغازية الى خردة حديد”، معتبرا ان “ذلك يمثل اكبر ملف لهدر المال العام واضح المعالم“.

 

وتابع الماس ان “هناك تاييدا شعبيا كبيرا لاقامة الاعتصام السلمي الذي سيعلن عن تاريخ انطلاقه فور الانتهاء من استحصال الموافقات الامنية وفق الاطار القانوني”، موضحا “انني سأقود الاعتصام لان ترك محطة المنصورية في واقعها الحالي امر غير مقبول“.

 

ووقعت وزارة الكهرباء في، (12 كانون الأول 2011)، عقداً مع شركة الستوم الفرنسية لبناء محطة المنصورية الغازية في محافظة ديالى بطاقة 728 ميغاواط.