الخميس: 24 يناير، 2019 - 17 جمادى الأولى 1440 - 01:09 مساءً
اخر الاخبار
منوعات
الأثنين: 9 أكتوبر، 2017
NB-218119-636431390850936378

هل يجب ارفاق خطاب مقدمة أم لا؟ غالباً ما يطرح الباحثون عن عمل هذا السؤال هذه الأيام. في الواقع، يُنظر الى السيرة الذاتية كأهم جزء من طلب التوظيف، الا أن بعض الأشخاص يقولون إن خطاب المقدمة هو أكثر أهمية منها. وقد أشار استبيان بيت.كوم حول” ممارسات التوظيف في الشرق الأوسط وشمال افريقيا “الى أن 400% من الباحثين عن عمل يرفقون خطاب المقدمة بطلب التوظيف، في حين يعتمد البقية على سيرهم الذاتية فقط، ولكن ذلك ليس الأفضل دوماً.

يقدم لك خبراء بيت.كوم، أكبر موقع للوظائف في الشرق الأوسط، في ما يلي أهم الأسباب التي تدفعك لإرفاق خطاب المقدمة بطلب التوظيف:

1. خطاب المقدمة هو جزء لا يتجزأ من السيرة الذاتية
لا تنفصل السيرة الذاتية وخطاب المقدمة عن بعضهما البعض، فهما مثل الين واليانغ وبطاريتين مرتبطتين مع بعضهما. لا شك بأن سيرتك الذاتية هي وسيلة رائعة لتقديم لمحة عامة عن مسيرتك المهنية ومهاراتك وإنجازاتك، إلا أنها غير قادرة على ذكر التفاصيل واضفاء لمستك الخاصة. في الواقع، لا يكمل خطاب المقدمة سيرتك الذاتية من خلال شرح المناصب والخبرات التي ذكرتها على سيرتك الذاتية فحسب، بل يقدم أيضاً تفاصيل دقيقة قد يكون صاحب العمل يبحث عنها لدى المرشحين، والتي لم تتمكن من ذكرها على سيرتك الذاتية.

2. خطاب المقدمة هو ممثلك
إن هدف خطاب المقدمة هو اقناع صاحب العمل بأنك أكثر مرشح تتناسب مع الشركة وثقافتها وأهدافها. فقبل أن تُجري مقابلة أو تقدم نفسك لصاحب العمل، يقوم خطاب المقدمة بتسويق مهاراتك بهدف الحصول على مقابلة عمل. ونظراً لتشابه الهيكل العام لخطاب المقدمة تماماً مع شكل الرسالة العادية، فهو يضيف لمسة خاصة لطلبك ويعبّر عن شخصيتك وأسلوبك ويساعد على اقناع صاحب العمل.

3. خطاب المقدمة هو مقدمة عن نفسك
يمكن لسيرتك الذاتية أن تكون شاملة ولكن ليس طويلة، بخاصة إن كنت خريجاً جديداً أو في بداية مسيرتك المهنية، إذ ينبغي عليها تشجيع صاحب العمل على معرفة المزيد عنك وليس ارباكه بالتفاصيل. وهنا يأتي دور خطاب المقدمة، فهو يكشف المزيد عن مهاراتك وعن الإنجازات التي حققتها في شركة معينة. فمثلاً بدلاً من القول بأنك نجحت في زيادة أرباح قسم المبيعات، يمكن لخطاب المقدمة أن يشرح طريقة قيامك بذلك ونسبة الزيادة التي حققتها.

4. خطاب المقدمة هو فرصتك للتحدث عن أهدافك المستقبلية
يجب على خطاب المقدمة قبل كل شيء أن يثبت لصاحب العمل أنك المرشح المناسب للوظيفة، فلا ينبغي على خطاب المقدمة التحدث عن خبراتك السابقة فحسب، بل عليه أيضاً أن يذكر الأمور التي ستقوم بها لتطوير الشركة وتحقيق أهدافها وتنفيذ مهامك بفعالية الخ. إذ يمكن لأي أحد التحدث عن ماضيه، ولكن لا يملك الجميع رؤية وخطة للمستقبل، ويجب أن يذكر خطاب المقدمة هذه الأمور.

اقرأ ايضا