السبت: 6 مارس، 2021 - 22 رجب 1442 - 04:34 صباحاً
اخر الاخبار
سياسة
الأثنين: 1 مايو، 2017
NB-202615-636292406197015160
نفى القيادي بالحشد الشعبي كريم النوري، الاثنين، وجود اي مقرات لفيلق القدس الايراني في مدينة الموصل، فيما دعا الى رفع دعوى قضائية ضد صحيفة سعودية تنشر اكاذيب متكررة عن العراق والحشد الشعبي.
وقال النوري : إن “ما نقلته صحيفة الشرق الاوسط السعودية عن فتح مقرات لفيلق القدس الايراني في الساحل الايمن من مدينة الموصل، لا تتعدى كونها اكاذيب واضحة وامتداد للسياسات العدوانية”، مبينا ان “هذه الصحيفة لها سوابق بالاعتداء على الشعب العراقي وهي ممولة سعوديا ومواقفها معروفة”.

واضاف النوري، ان “الاحزاب الشيعية بالعراق لم تفكر بفتح مقرات لها بالموصل كونها مدينة ذات اغلبية سنية واضحة، اضافة الى ان فيلق القدس لم يفكر بفتح مقرات بالمحافظات ذات الاغلبية الشيعية بالفرات الاوسط والجنوب، بالتالي فكيف لفيلق القدس الايراني ان يفكر بفتح مقرات في الموصل”.

وتابع النوري، ان “تلك التصرفات الغرض منها التقليل من انجازات الشعب العراقي والانتصارات التي حققتها القوات الامنية والحشد الشعبي والتضحيات التي تم تقديمها ونسبها الى الايرانيين وهو كلام خاطئ وغير صحيح”.

واشار النوري، الى انه “للاسف الشديد فان السياسة السعودية ورغم التقارب الظاهري مع العراق، فانها مازالت مستمرة بالعدوان”، مشددة على “ضرورة رفع شكوى قضائية ضد صحيفة الشرق الاوسط التي اعتادت بث السموم والاكاذيب وعلينا ان لا نسمح بتكرارها”.

وقالت صحيفة الشرق الاوسط في عددها الصادر، امس الاحد، ان “فيلق القدس الايراني التابع للحرس الثوري الايراني فتح العشرات من المقرات العسكرية والسياسية تحت غطاء الحشد الشعبي في الجانب الايسر من مدينة الموصل”، مبينة ان “الامين العام لحزب الدعوة الاسلامية نوري المالكي يتولى الاشراف على هذه المقرات ودعمها بالاموال لكسب عدد من رؤساء العشائر السنية والمواطنين داخل المدينة”.